إطلاق سراح 19 رهينة آشورية لدى تنظيم الدولة

علمت الشبكة الآشورية لحقوق الانسان من مراقبيها في مدينة الحسكة أن تسعة عشر رهينة من المسيحيين الآشوريين وصلوا قبل قليل الى مركز كنيسة السيدة العذراء بالحسكة بعد أن أفرج عنهم تنظيم الدولة الاسلامية.

وعلمت الشبكة من مصادرها الخاصة أن حافلتين صغيرتين قامتا بنقل المحتجزين من الشدادي الى مدينة الحسكة حيث كان في استقبالهم الأسقف مار أفرام أثنائيل راعي كنيسة المشرق في سوريا.

وعلمت الشبكة من مصادرها الخاصة ان المحكمة الشرعية في الدولة الاسلامية حكمت بالافراج عن الرهائن الاشوريين مقابل دفع مبالغ مالية لكل عائلة كجزية باعتبارهم “أهل ذمة”.

كما أكد مراقبونا أن التنظيم لازال يحتفظ لديه بطفلة عمرها عشر سنوات ووالدتها البالغة من العمر أربعين عاما كوديعة لحين دفع الجزية المقررة.

هذا وكانت الشبكة الآشورية قد كشفت أمس عن انطلاق المفاوضات عبر وسطاء محليين من الآشوريين ووجهاء العشائر العربية. ومن المتوقع ان يؤدي نجاح المرحلة الأولى إلى تحقيق الانتقال الى المرحلة التالية للافراج عما تبقى من رهائن لدى تنظيم الدولة.

الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان
ستوكهولم ١ آذار ٢٠١٥

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s