الشبكة الآشورية: اغتيال الصحفي الشاب محمد سعيد بريف حلب

Mhammad Said

علمت الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان أن الصحفي السوري الشاب محمد سعيد، 25 عاما، قتل في بلدة حريتان في ريف حلب أمس الثلاثاء 29 تشرين الأول على يد مجهولين.

 

وأفادت المعلومات الواردة من ريف حلب الشمالي أن ملثمين، يعتقد انهم ينتمون لدولة داعش التابعة لتنظيم القاعدة، أطلقوا ثلاث رصاصات على جسد الصحفي الشهيد محمد سعيد أستقرت إحداها في رأسه بينما كان في أحد المحال التجارية في مدينة حريتان بريف حلب.

 

إن الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان إذ تنعي الصحفي الشهيد محمد سعيد فإنها تدين بأقسى عبارات الإدانة جريمة الاغتيال البشعة هذه، وتدين معها جميع أشكال استهداف الصحفيين والإعلاميين من قبل الأطراف المتنازعة في سوريا، وتطالبهم بضرورة الالتزام باتفاقيات جنيف الخاصة بحماية المدنيين والصحفيين.

 

 كما تعبر الشبكة الآشورية عن رفضها وإدانتها المطلقة لممارسات الفصائل المتطرفة الساعية الى ترهيب المدنيين وخصوصا الصحفيين والإعلاميين، لإسكات صوتهم الساعي لكشف ما تقوم به هذه المجموعات من انتهاكات فاضحة لحقوق الإنسان السوري في المناطق التي تخضع لسيطرتها. وتذكر الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان مرتكبي هذه الجرائم ان اغتيال الصحفيين والإعلاميين هو انتهاك فاضح للقانون الدولي الإنساني، وهي جريمة حرب سيحاسب عليها مرتكبوها عاجلا أم آجلا أمام العدالة الدولية.

 

يذكر أن الصحفي محمد سعيد ولد في مدينة حلب عام 1988، وتخرج من جامعتها حاملا إجازة في اللغة الانكليزية، وعمل مع وسائل إعلام عدة خلال الثورة أبرزها قناة العربية الإخبارية وقناة اورينت وقناة الآن. وقد كرس الشهيد جل اهتماماته لنقل المعاناة الإنسانية في مناطق حلب الريفية وسوء الأوضاع المعيشية فيها.

 

 

الـــشبكة الآشـــورية لحـقوق الإنـــسان

ستوكهولم  –  30 تشرين الاول 2013

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s