الشبكة الآشورية: جيش النظام يقتل مدير تحرير جريدة عنب بلدي

ahmad ahrn tt

علمت الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان من مراقبيها في سوريا أن الصحفي أحمد خالد شحادة مدير تحرير جريدة “عنب بلدي” وعضو مجلس إدراتها، قتل مساء أمس الثلاثاء 12 آذار 2013 إثر قصف صاروخي من قبل الجيش النظامي السوري على مدينة داريا.

ونقل مراقبونا من شهود عيان في مدينة داريا أن شحادة (32 عاماً) توفي مساء أمس الثلاثاء متأثرا بشظايا قذيفة صاروخية سقطت بالقرب من مكان تواجده أثناء مشاركته في تشييع أحد الشهداء الذين كانوا قد سقطوا في المدينة في وقت سابق.

وكان الشهيد أحمد شحادة من أبرز أعضاء مجموعة الشباب السلمي في داريا، شارك بتأسيس المجلس المحلي فيها، وعمل في غرفة تحرير جريدة عنب بلدي وأشرف على كتابة الافتتاحية الأسبوعية للجريدة. والشهيد هو خريج كلية الاقتصاد في جامعة دمشق عام 2003 و حصل على درجة الدبلوم في الاقتصاد المالي. اعتقل عقب مشاركته في مظاهرات “الجمعة العظيمة” لمدة شهر، وأعيد اعتقاله مجددا في 11 تموز لأربعة أشهر.

إن الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان اذ تدين بأقسى العبارات استهداف الناشط السلمي الشاب أحمد شحادة، فإنها، وتبعاً لروايات شهود العيان، تحمل الجيش النظامي السوري مسؤولية مقتله. وتدعو الشبكة الآشورية في هذا السياق المنظمات الحقوقية الدولية لفتح تحقيق دولي عاجل في حوادث قتل النشطاء السلميين من قبل النظام السوري، والذي يمارس في جميع أرجاء المحافظات السورية وبنحو تتقف فيه تفاصيل الجريمة، مما يدل أنها جريمة منظمة وممنهجة، الأمر الذي يجعلها ترقى الى كونها جرائم حرب ضد الإنسانية.

الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان

ستوكهولم 13 آذار 2013

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s